News & Events

Our latest news

06
Jun
none

هيئة تنمية الصادرات وشباب الأعمال

6666
أنشئ مركز تنمية الصادرات ليكون حلقة الوصل بين المؤسسات و الكيانات المختلفة في مصر التي تقدم الخدمات المختلفة للمصدر المصري ، و يعتبر المركز أيضاً الصوت المعبر عن إحتياجات قطاع المصدرين داخل الجهاز الحكومى.
فى حوارنا مع الدكتورة شيرين الشوربجى الرئيس التنفيذى لهيئة تنمية الصادرات أكدت على دور الهيئة خلال الفترة القادمة وأوضحت النقاط التى تقوم الهيئة على التركيز عليها في الفترة القادمة والتى تمثل الموضوعات الاكثر اهمية وتاثيرا علي القطاع التصديري، وتبني الهيئة جهودها في ضوء استراتيجة الوزارة لتعزيز التنمية الصناعية والتجارة الخارجية وكذلك خطة مضاعفة الصادرات وعليه سيتم العمل علي اعداد وتطوير سياسات تنموية تستهدف:
  • تبسيط وتسهيل الاجراءات المتعلقة بالتصدير لتخفيف أعباء القطاع التصديري.
  • بناء قدرات المصدريين من خلال التدريب والدعم الفني متضمنة الخدماتالاستشارية، التأهيل والمطابقة مع المعايير والمواصفات واشتراطات التسجيل الدولية.
  • ترويج الصادرات المصرية من خلال المشاركة المصرية في المعارض الدولية، البعثات التجارية الترويجية للأسواق الخارجية، اجتماعات توفيق الاعمال والتشبيك وبعثات المشترين.

أكدت سيادتها أن الهدف من إعادة تفعيل دور الهيئة هو العمل على تنفيذ الرؤية العامة وتحقيق الاهداف الاستراتيجية لتنمية الصادرات المصرية والنتائج المرجو تحقيقها تتمثل فى تحقيق النمو المستدام للصادرات المصرية والعمل على تشجيع التحول نحو الصادرات ذات القيمة المضافة العالية كما تهدف الهيئة الى توسيع قاعدة المصدرين لتشمل المشروعات الصغيرة والمتوسطة وأيضا العمل على النفاذ الي أسواق ذات فرص تصديرية واعدة.

كما تسعى الهيئة الى عمل دراسه كاملة للتوعية بالمشكلات التى تواجه المصدرين والعمل على وضع دراسة احتياجات ومشاكل المصدريين والعمل علي تبسيط وتسهيل الاجراءات المتعلقة بالتصدير وتهيئة بيئة الاعمال لخدمة المصدرين.

وأعلنت الدكتورة شيرين عن تدشين بوابة اليكترونية معلوماتية وترويجية متكاملة لدعم الصادرات المصرية، بحيث تكون متاحة لكافة الاطراف المعنية سواء مستوردين أو مصدريين.

كما أكدت على توفير بحوث ودراسات الاسواق الخارجية واتاحة الفرص التصديرية امام القطاع التصديري

وأوضحت سيادتها عن سعى الهيئة لتطوير خدمات الدعم الفني وتحسين جودة المنتجات ومساندة المصدريين لموائمة متطلبات واشتراطات النفاذ للأسواق الخارجية.

 وصرحت الشوربجى على قيام الهيئة بالعمل على رفع كفاءة المشاركة المصرية في المعارض الخارجية واتاحة الفرص امام صغار المصدريين وأيضاً رفع الوعي بإجراءات التصدير من حيث اللوائح المنظمة والاشتراطات في الدول المستوردة.

 واضافت سيادتها الى ان الهيئة تسعى إلى تقديم حزم متكاملة من البرامج والخدمات لدعم منظومة الصادرات منها:
  • توفير خدمات الدعم الفني للارتقاء بالمنتج المصري ورفع قدرات المصدريين بالتعاون مع مركز تحديث الصناعة والجهات التنموية المختلفة
  • توفير خدمات تدريبية على كافة النواحي المتعلقة بالعملية التصديرية (اشتراطات التصدير – الاجراءات والتشريعات ذات الصلة – الاتفاقيات التجارية – اللوجستيات والعقود وطرق الدفع – اعداد خطط التصدير – مهارات التفاوض … وغيرها). ويعد من اهم البرامج التدريبية : برنامج تأهيل 1000 اخصائي تصدير للشركات
  • تطوير مركز لتنمية المصدريين الجدد لمساندتهم ومساعدتهم لدخول منظومة التصدير
  • اقامة مجمع خدمات التصدير بفرع الهيئة بـ6  اكتوبر ليجمع كافة الجهات والاجهزة المعنية بالتصدير.
  • تطوير برامج ائتمانية وتمويلية متعددة وميسرة لخدمة القطاع التصديري بالتعاون مع القطاع البنكي.
 أضافت دكتورة شيرين أن دور رجال الأعمال يعد أمراً غاية فى الأهمية ويجب أن يتم التعاون والتنسيق المستمر بين مجتمع الاعمال والهيئة للنهوض بمنظومة الصادرات ولاستعادة مكانة المنتجات المصرية في الاسواق الخارجية، فالهيئة هي صوت المصدر والمساند الرئيسي للقطاع ومن ثم يجب تكثيف التعاون بين كافة الاطراف والجهات للنهوض بصادرات مصر.

Leave a Reply