News & Events

Our latest news

08
Mar
CottonEvent Banner

مؤتمر آفاق و تحديات زراعة القطن المصرى 27/2/2017

في إطار سعي الجمعية المصرية لشباب الأعمال للنهوض بزراعة القطن المصري ضمن مبادرة “حماية القطن المصري” التي تبنتها الجمعية، قامت الجمعية بعقد مؤتمر “آفاق وتحديات زراعة القطن المصري” تحت رعاية رئيس الوزراء السيد المهندس/ شريف إسماعيل بقاعة المؤتمرات في وزارة الزراعة في الإثنين الموافق 27 فبراير 2017.

بدأ المؤتمر بكلمة رئيس مجلس إدارة الجمعية المصرية لشباب الأعمال، أ/ أحمد مشهور ثم كلمة السيد وزير الزراعة، د/ عبد المنعم البنا والذي تشرف سيادته بتكريم أربعة من المزارعين لتميزهم في زراعة وإنتاج القطن المصري وهم؛ هلال هلال عبد المعتمد، عبد العزيز عبد الصادق علي، حلمي السيد عوض، رفعت عبد اللطيف بدر. بعد ذلك، ألقى أ/ هاني الحبيبي، عضو مجلس إدارة الجمعية المصرية لشباب الأعمال كلمة عن مبادرة “حماية القطن المصري” والتي تهدف إلى حماية القطن المصري من الغش التجاري واستخدام العلامة التجارية للقطن المصري علي منتجات مُصنعة أقطان غير مصرية، مما يؤثر علي سُمعة القطن المصري وعلي تسويقها عالميًا ومحليًا وذلك بالتعاون مع اتحاد مُصدري الأقطان، صاحب العلامة التجارية للقطن المصري.
743A0373

وفي جلسة المؤتمر الأولى، ركز المتحدثون الكرام على استراتيجية زراعة القطن الحالية وأهم التحديات التي تواجه زراعته كما طرحوا بعض المقترحات للنهوض بزراعة القطن المصري. ثم ركزت الجلسة الثانية على المشاكل التي تواجه تجارة وتسويق القطن المصري بالداخل والخارج. وقد طرح المتحدثون أفكارًا للاستفادة من تميز القطن المصري لتسويقه دوليًا وهو ما من شأنه أن يوفر عملة أجنبية يحتاجها الاقتصاد المصري  خلال الفترة الحالية والقادمة.

وفيما يلي، التوصيات التي قام كافة السادة الحضور بالإتفاق عليها كأحد أهم الخطوات الواجب إتخاذها للنهوض بمنظومة زراعة القطن المصري:

  1. إقرار القوانين التالية المعروضة على مجلس النواب و ذلك للحفاظ علي نقاوة بذور القطن المصري مما سوف يؤدي إلي زيادة إنتاجية الفدان من كل أصناف القطن و يعود بالنفع علي الفلاح و علي صناعة الغزل و النسيج و الملابس بصفة عامة:
    1. تجريم زراعة قطن غير معلوم المصدر( حيث تبين في الأونة الأخيرة أنه يتم زراعة بعض المساحات بأقطان أبلند(Upland) وصلت إلي 90 فدان مما ينتج عنه خلط بين أصناف القطن المصرية و أقطان الأبلند مما يؤدي إلي تدهور صفات القطن المصري.)
    2. تجريم نقل القطن الزهر بين مناطق الأصناف المختلفة ( حيث يقوم بعض الأشخاص ذوي النفوس الضعيفة بنقل القطن بين الأصناف نتيجة لإختلاف أسعارها مما يؤدي إلي خلط الأصناف و يؤدي إلي عدم نقاوتها)
    3. تجريم دواليب الحليج الخاصة ( حيث تقوم الدواليب الخاصة بحليج القطن بعيداً عن رقابة وزارة الزراعة و هيئة التحكيم مما ينتج عنه بذور يمكن زراعتها لأعوام لاحقة تؤدي إلي خلط الأصناف و تردي إنتاج القطن كما يسبب في خسائر مالية للدولة حيث تعود أرباح ذلك القطن للدواليب الخاصة فقط).
    4. تفعيل دور وزارة الداخلية فى ضبط تلك المخالفات السابق ذكرها وإعطاء حق الضبطية القضائية لمهندسي هيئة تحكيم القطن لإتخاذ إجراء فورى مع مصادرة البضاعة وأخذ حافز للجهة الضابطة ويتم حلج الكمية المضبوطة في آخر الموسم.
  2. زيادة الانتاج إلي علي الأقل ٢٠٠ ألف طن تدريجيًا خلال خمس سنوات ومنهم ٥٠ ألف طن أقطان وجه قبلي. مع تجميع المساحات المنزرعة وإمكانية قصر زراعة الصنف فى محافظة واحدة بحيث يسهل زيادة فاعلية المقاومة والرش بالطائرات؛ وعدم خلط الأصناف.
  3. عمل لجنة مكونة من وزارة الزراعة ولجنة تجارة الداخل وإتحاد مصدري الأقطان والمغازل المحلية لوضع الخريطة الصنفية قبل إصدارها، ووضع خطة زراعية كمًا وصنفًا تتناسب مع تلك الاحتياجات.
  4. وضع سعر ضمان للقنطار بمتوسط 2000ج بحيث يقل السعر للأقطان المنزرعة في الوجه القبلي ويزيد السعر في أقطان الوجه البحري وذلك قبل الزراعة بحد أقصى أول مارس. وهذا السعر يكون مرن حسب الرتب بالنسبة لكل صنف مع اعطاء حوافز سعرية للرتب التصافي الأعلى لتشجيع المزارع على الإهتمام بالجودة.
  5. العمل على  انشاء صندوق لموازنة أسعار القطن يتم تمويله أول مرة من الحكومة ثم يتم أخذ نسبة علي كل قطن مستورد وغزل مستورد + الأقطان المصدرة لتمويل الصندوق فيما بعد، أو استخدام شركات التأمين للتأمين علي المحاصيل الزراعية لتأمين الفلاح في حالة انخفاض الأسعار العالمية والعمل بذلك بدايةً من الموسم الزراعى القادم 2018/2017.
  6. دعم معهد بحوث القطن على أن يساهم كلاً من: اتحاد مصدري الأقطان، والشركات العاملة فى قطاع الغزل فى ذلك حتي نتمكن من تحقيق المستهدف من الانتاجية السابق ذكرها ومحاولة الوصول إلي 9 قناطير للفدان ومع تحسين واستنبطاط الأصناف.
  7. العمل على تحسين خواص وزيادة إنتاجية الأقطان المصرية متوسطة التيلة (جيزة 90 – جيزة 95) والتوسع فى زراعتها بالصعيد ومشروع المليون ونصف فدان نظرًا لإحتياج الصناعة الشديد لها.
  8. زيادة فاعلية الإرشاد الزراعى ووضع حوافز للمزارعين الملتزمين بإرشاداته فيما يخص موعد الزراعة – التسميد – المقاومة – الجنى؛ أو ربط دعم الأسمدة بهذا الإلتزام:
    1. الإستعانة بمبادرة المجلس القومى للمرأة بخصوص الرائدات الريفيات
    2. إستخدام التكنولوجيا ورسائل المحمول والإنترنت
    3. طباعة الإرشادات و توزيعها على أن يتحمل رعاه من الشركات العاملة بالقطاع تكلفة ذلك
  9. توفير الكم الكافى من التقاوى للمساحة المنزرعة حتى لا يضطر المزارع إستكمالها من مصادر مختلفة.
  10. توفير الكم الكافى من الأسمدة للمساحة المُنزرعة حتى لا يضطر المزارع الشراء بتكلفة عالية فترتفع تكلفة القطن؛ أو عدم وضع الكم الكافى من الكيماوى فتنخفض الإنتاجية والجودة.
  11. تشجيع الزراعة التعاقدية بالنسبة للأقطان الطويلة الممتازة مثل: جيزة 45، 87، و92 وعدم عمل زراعة تعاقدية لباقى الأصناف منعًا للممارسات الإحتكارية.
  12. بالنسبة لقطن الإكثار يتم عمل منظومة من وزارة الزراعة لشراء قطن الإكثار وحلجه تحت إشرافها للمحافظة علي بذرة الإكثار، وعمل مزايدة لبيع الأقطان الشعر للتجار.
  13. عمل دفاتر مسجلة في الجمعيات التعاونية لجميع الفلاحين والمساحات لتجميع الأقطان من المزارعين علي أساس هذه السجلات.
  14. أن يتم البيع عن طريق الحلقات بالمزايدة تحت إشراف لجنة تنظيم تجارة القطن بالداخل ووزارة التجارة وهيئة تحكيم وإختبارات القطن؛ على أن تبدأ المزايدة بعد اجراء عمليات الوزن والفرز وأن يكون سعر الأساس هو سعر الضمان المذكور.
  15. العمل على تقليل تكلفة الجنى:

    1. القطن طويل التيلة: عن طريق طلبة المدارس فوق سن 16 عامًا وحملة قومية للجنى.
    2. القطن متوسط التيلة : عن طريق الميكنة بعد تجميع المساحات فى أماكن زراعته.
  16. عمل حصص توعية للأطفال وطلبة المدارس لمعرفة ميزات القطن المصري وكيفية زراعته وجنيه، وإعطاء حافز دراسي لطلبة المدارس المشاركة في الجني، وتنظيم رحلات مدرسية للشركات التي تعمل بقطاع الغزل والنسيج.

*ملحوظة: تتوجه الجمعية المصرية لشباب الأعمال ببالغ الشكر والتقدير للسادة المُتحدثين والحضور لإسهاماتهم البناءة خلال المؤتمر والتي حرصنا على اضافتها في التوصيات.

لمعرفة المزيد عن قائمة الحضورمن الهيئات والشركات المشاركة في مؤتمر أفاق و تحديات زراعة القطن المصري أضغط هنا

لمعرفة المزيد عن العروض التقديمية فى المؤتمرأضغط هنا

الراعي الذهبي

لوجو (1)unnamed (2)

Leave a Reply