News & Events

Our latest news

01
Aug
none

عين على دولة

download

تقع السنغال في أقصى غرب القارة الإفريقية السمراء، وتعد بيئة فريدة من نوعها بأشجارها الاستوائية الوارقة، وبطيورها المهاجرة القادمة من أوروبا في الشتاء لتتمتع بدفء الجو والمياه، بها سهول وجبال وسواحل على المحيط الأطلنطي، السنغال يحدها من الغرب المحيط الأطلنطي، وموريتانيا من الشمال، ومالي إلى الشرق، في حين تقع كل من غينيا وغينيا بساو في جنوب البلاد، وتقع دولة جامبيا في شريط داخل منتصف دولة السنغال، تغطي السنغال مساحة 197،000كم2 تقريباً، ويقدر عدد سكانها حوالي 13.7 مليون نسمة.  وقد نالت السنغال استقلالها من بريطانيا عام 1960، وتعد من أكثر الدول استقرارا في القارة السمراء.

يشهد الاقتصاد السنغالي نموا سريعا بين دول غرب إفريقيا، إذ حقق نموا بنسبة 6.5 % خلال العامين الماضيين وبحسب معلومات جمعها مراسل الأناضول، فإن السنغال تحتل المرتبة الثانية بين بلدان غرب إفريقيا من حيث سرعة النمو ، ويحتل اقتصادها المرتبة الـ 119 عالميا وعلى عكس البلدان المجاورة، فإن السنغال تمكنت إلى حد كبير من حل مشاكل البنية التحتية، وبدأت التركيز على مشاريع كبرى لا سيما المطارات وسكك الحديد والطرقات السريعة ويشكل التعدين والبناء والسياحة والثروة السمكية والزراعة البنية الأساسية للاقتصاد السنغال وتركز الصادرات الرئيسية للبلاد على الذهب والفوسفات والنفط والأسماك، في حين يعتمد استيرادها على النفط الخام، والأرز، والقمح، والسيارات، والأدوية و تعد السنغال واحدة من البلدان العشرة الأكثر تنافساً في أفريقيا جنوب الصحراء بوجود الاستقرار السياسي يتوقع أن يصل معدل النمو إلى 7% في العام ألفين وسبعة عشر.أما بالنسبة للتجارة الخارجية فتعد مسألة أساسية بحسب تقرير حول التنافس في إفريقيا، فقد خُفضت تكاليف التحميل و النقل للحاويات في ميناء داكار بنسبة 25% بحسب السلطات، ذلك ناتج عن تقليص فترة الاستيراد والتصدير إلى تسعة أيام كحد أقصى حيث أن المستندات الورقية اختفت من التخليص الجمركي لها حيث انتقلت من مسار معقد إلى إجراءات بسيطة، موحدة وسريعة و قد وضع برامج معلوماتي لهذا الغرض هو نظام أوربوص من مجموعة غينديه2000، يقوم بتحليل الملفات الجمركية للمستثمرين و تسليمها للإدارة المعنية في 2012وقد فاز نظام أوربوص بالجائزة الأولى للأمم المتحدة في مجال الخدمات العامة ويوجد أيضاً الوكالة الحكومية أبيكس والتي تعتبر المدخل الأول للمستثمرين فهي تقدم مكتباً متخصصاً لإنشاء الشركات وقد تم إدخال البرنامج حديثاً في العالم الافتراضي بحيث يمكن العودة إلى مجموع الوثائق المتعلقة بالشركة عبر الإنترنت دون الحاجة للقدوم شخصياً لمراجعة مستند مـعين أي أنك إذا وصلت عند الثامنة صباحاً إلى شباك الأبيكس، ستغادر عند الرابعة بعد الظهر وقد تم إنشاء شركتك رسمياً في أقل من أربع و عشرين ساعة لإقامة شركة، هذا يعتبر ثورة في السنغال. الميزة الأساسية لهذا النظام أن المستثمر لم يعد بحاجة للتنقل بين الهيئات الإدارية المختلفة و فهم آليات عملها المعقدة، أما بالنسبة الإدارة الضريبية فيوجد العديد من التسهيلات من خلال توفير أداة للتصريح الضريبي ودفع الضرائب عبر الإنترنت، و تشجيع الشركات على التصدير.

العلاقات المصرية السنغالية:  كانت مصر فى طليعة الدول التى أقامت علاقات دبلوماسية مع السنغال فور استقلال جمهورية السنغال حيث بدأت فى 4/4/1960، وذلك لقوة العلاقات التى كانت تربط بين الرئيس المصرى جمال عبد الناصر والرئيس السنغالى ليوبولد سنجور، وباتت جمهورية مصر العربية ثانى دولة تعترف باستقلال جمهورية السنغال بعد فرنسا.حيث تشهد العلاقات بين والبلدين تنام مطرد على جميع المستويات وتتوافق مواقف البلدين تجاه مختلف القضايا الدولية ويتبادل البلدان التأييد للترشيحات فى مختلف المحافل والمنظمات الدولية، هذا ويتبادل كبار المسئولين من البلدين العديد من الزيارات منذ بدء العلاقات بينهما وحتى يومنا هذا الأمر الذى ساهم فى توطيد العلاقات التى تربط بين البلدين والشعبين أما فيما يخص العلاقات الإقتصادية  فإن هناك زيادة ملحوظة في حركة التبادل التجاري بين مصر والسنغال خلال الفترة ما بين شهري يناير ونوفمبر 2012 ليصل حجم التبادل التجاري بين البلدين إلى 15.4 مليون يورو  بزيادة حوالى 42% بالمقارنة بذات الفترة خلال العام السابق.

Leave a Reply